مصممة المجوهرات تسنيم أنور عشقي



حوار – صلاح الشريف
تسنيم أنور عشقي، شابة سعودية عشقت منذ الصغر تصميم المجوهرات، وأصبحت من المميزات في هذا الشأن، ولها بصمتها المميزة، وعلامتها التجارية الخاصة بها. وفي هذا الحوار نلتقيها لتتحدث عن مشوارها في مجال التصميم وعشق المجوهرات.

المستوى التعليمي ؟
أحمل شهادة جامعية، تخصص صناعة المجوهرات.

دخولك مجال تصميم المجوهرات  ؟
تعلقت بالمجوهرات منذ صغري، وخاصة تلك التي تحمل معاني ورموزاً، لأن كثيراً من الناس يحبون الاحتفاظ بها كذكرى، لأ نها من المواد النادرة التي لها صفات جمالية مميزة.

من الذي وقف معك وشجعك ؟
أسرتي، أهل بيتي، لا أنسى دعمهم ووقوفهم معي، فوالدي ووالدتي تعلمت منهما الكثير، ومما تعلمته منهما أن أكون إيجابية، وأن أثابر، وأنه ليس هناك مستحيل مع الإرادة والطموح. وهذا ما جعلني أواصل طريقي في هذا المجال الذي يحتاج إلى مثابرة وجهد وفكر، والثقة بالنفس مع وجود الأدوات وقبل ذلك أن تكون الثقة في الله بلا حدود. أيضا لا أنسى زوجي الذي وقف معي، ودعمني خطوة بخطوة، وأيضا أقربائي، وأصدقائي الذين وجدت منهم كل الدعم.ويتواصلون معي ويشاركونني نجاحاتي خلال المعارض التي أشارك فيها .

نوع الأحجار التي تستخدمينها والمجوهرات ؟
القطع مصنوعة يدويا، ومن أحجار كريمة، وكل قطعة لها قصة ومعاني ورموز تحفز على السلام والعطاء بلا مقابل والحب بلا حدود.

طريقة صناعة المجوهرات ؟
تختلف صناعة القطعة بحسب تصميمها، هناك قطع تستغرق صناعتها أسابيع، وأخرى تستغرق يوما واحدا.

من أين تحصلين على المواد الخام التي تصنعين منها مجوهراتك؟
بحكم أن الأحجار الكريمة هو أكثر شيء نستخدمه، فهذا يعتمد على البلد الذي تكون فيه الأحجار متوفرة.

كيف طورت نفسك في مجال التصميم؟
-الدراسات، القراءة، الممارسة.

من أين تأتين بأفكار لتصاميمك، كيف تستوحينها؟
عادة الإنسان الفنان يستوحي أفكاره من المحيط الذي حوله، ومن الطبيعة ومما تعلمته في الحياة .. والطبيعة هي الملهم لأي فنان، سواء المصمم أو غيره من الفنانين الذين يجدون في الطبيعة الكثير من الأفكار الملهمة لهم.

كيف وصلت للعالمية؟
الوصول للعالمية ليس بالأمر الصعب الذي يتخيله الكثيرون، ومن سبل للوصول للعالمية الإتقان والدقة في المهنة، والاستمرار والتركيز أيضا عندما تشعر أن هناك مردودا أو صدى لما تقدمه، كذلك هناك نقطة مهمة وهي أن لا تيأس وتصاب بالإحباط، ولكن إصبر وثابر، لأن اليأس مقبرة المبدع، والاستمرار والأمانة مطلب أيضا، لا تجعل المادة هي المقياس الأول لعملك، لأنك متى ما أتقنت عملك وطورت ذاتك في عملك فستصل الي مبتغاك وتجد المردود الذي تطمح له.

ماذا تحتاج المصممات السعوديات لتطوير أنفسهن؟
نحتاج المصممة للتركيز في مهنة محددة، حتى تتقنها ولا تشتت نفسها في أشياء أخرى حتى تتمكن من مهنتها، وتطور نفسها. وهناك العديد من المصممات السعوديات والمبدعات في تصميم المجوهرات بأنواعها. والجميل في هذه التصاميم أن الكثير منها مستوحى من ثقافتنا التي تعتبر كنزاً لمن أراد أن يستغله.

للمرأة حضور في جميع المحافل كيف ترين ذلك؟
المرأة السعودية موجودة في كل المجالات، ومتفوقة والشعب السعودي بصفة عامة تطور وأصبح يواكب ما يعيشه العالم من تطور على جميع الأصعدة. وأنا فخورة أنني سعودية وأشكر حكومتنا على دعمها للشعب رجلا ونساء، والتي تحرص على أن يكونوا متفوقين في جميع المجالات حتى يصلوا للعالمية.

دور المرأة السعودية في تحقيق رؤية ٢٠٣٠ ؟
أتوقع في 2030 أن يحصل أكثر وأفضل مما توقعناه، لأن هناك تكاتفا بين القطاعين الحكومي والخاص، وهذا هو النجاح، وسيكون للمرأة دور بارز لتحقيق الرؤية. وقد لمست ذلك خلال استخراجي (للبراند) الخاص بي، حيث أنهيت إجراءات استخراجه عن طريق الموقع وأنا في البيت، وهذه والحمد لله نعمة كبيرة، ومن الخدمات التي سيكون لها دور في تحفيز المبدعين والمبدعات.

إيجابيات السماح للمرأة بقيادة السيارة ؟
هذا من القرارات الإيجابية، التي لها وقع جميل ومفرح على السيدات، نظرا لما تعانيه الكثير من السيدات من تكاليف السائقين، وتعطيل مصالحهن. ولكن بعد هذا القرار تمكنا من قيادة السيارة وعدم الاعتماد على السائق.

ماذا تحتاج الفتاه السعودية ل تحقيق أحلامها في عملها؟
تحتاج الدعم ل فقط، أن لديها طاقات كبيرة، وأفكارا، وطموحات تستطيع أن تحققها على أرض الواقع متى ما وجدت الدعم.




     

    

تاريخ النشر : 13 Sep 2019

مصدر الخبر : صلاح الشريف



إقرأ ايضا

مصممة المجوهرات تسنيم أنور عشقي حوار – صلاح الشريف تسنيم أنور عشقي، شابة سعودية عشقت منذ الصغر ت..

الشيف المغربية شميشة الشافعي أطباقنا مشبعة بعبق التاريخ والطبيعة هي شيف ومقدمة برامج متخصصة في م..

روتانا سعد خياط يوما بعد الآخر، تثبت المرأة السعودية أنها أهل للتحدي، وبإصرارها، وعزيمتها قادرة أ..


 طباعة الخبر
 أرسل بالايميل
 أرسل للأصدقاء
 التعليقات  0


  التقييم العام




   قيم الخبر
  •  رولز-رويس موتور كارز المملكة العربية السعودي..
  •  أدبي جدة يناقش «الصراع النفسي»
  •  الأميرة لمياء بنت ماجد آل سعود تحصد جائزة "إ..
  •  BOSS تحبّ شنغهاي: BOSS تكشف النقاب
  •  ضيوف دول مجلس التعاون الخليجي على موعد مع و..